عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

    شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    شاطر
    avatar
    أبو حفص
    مشرف
    مشرف

    الـديــانــة : الإســـلام ذكر عدد الرسائل : 9
    العمر : 29
    الـــــبــــــلــــــــــــــــــد : مصر
    الحالة الإجتماعية : اعزب
    ماهي إهتماماتك : ان أكون سبب في تحرير المسجد الاقصى
    نقاط : 88783
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009

    مميز شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    مُساهمة من طرف أبو حفص في 4th نوفمبر 2009, 5:59 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    المقدمة : الحمد لله الذي رفع السماء بلا عمد ومد الأرض ،وجعل الجبال لها وتد .فهو الواحد الاحد الفرد الصمد القائل في كتابه { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4) } .
    وأصلي واسلم سيدنا محمد ، فهو خير مولود ولد ، دعى إلى وحدانية الله ولأ جلها جاهد ، وعلى اله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .
    اما بعد : الإسلام هو الدين العام الخالد الذي ارتضاه الله للبشريه جميعا حيث قال الله تعالى: { إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ ۗ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۗ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19)} وقوله: { وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ (85)} .ولقد تعرض الإسلام لعداوات ظاهرة وباطلة من المشركين والوثنين و أضرابهم من اليهود والنصارى منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم حتى وقتنا هذا ، وإلقاء الشبة التي وسوس بها شياطين الإنس والجن ، ولكن هذه العداوات لم تلبث بعد جهاد وكفاح مستمرين أن خبت جذوتها وانطفأت ذبالتها ، فذهب الشرك والمشركون ، وذهب الباطل والمبطلون ، وبقي الحق الظاهر المبين ، و صدق الله إذ قال:{ وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ ۚ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا (81) وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ ۙ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا (82)} وقال: { بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ ۚ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ } .
    - وسأتناول إن شاء الله بعض الشبهات التي أثيرت حول النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها ، سائلين المولى عز وجل أن يسدد ويوفقنا لما يحبه ويرضاه .
    شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم
    من الأحاديث التي كانت محل جدل عند البعض ، وأثيرت حولها العديد من الشبهات في القديم والحديث أحاديث سحر النبي - صلى الله عليه وسلم - ، مع أنها أحاديث صحيحة ثابتة ، بل في أعلى درجات الصحة ، ولا مطعن فيها بوجه من الوجوه ، فقد اتفق على إخراجها البخاري و مسلم ، ورواها غيرهما من أصحاب كتب الحديث كالإمام أحمد و ابن ماجه وغيرهم ، وإليك بيان روايات الحديث وما أثير حولها من شبهات وبيان وجه الحق في ذلك.

    روايات الحديث :

    رواي البخاري عن عائشة : " كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - سُحِر ، حتى كان يُرى أنه يأتي النساء ولا يأتيهن - قال : سفيان وهذا أشد ما يكون من السحر إذا كان كذا - ، وفي رواية قالت : مكث النبي - صلى الله عليه وسلم - كذا وكذا يخيل إليه أنه يأتي أهله ولا يأتي ...،

    وفي رواية للبخاري و مسلم واللفظ للبخاري باب هل يستخرج السحر حديث (5765) عن عائشة رضي الله عنها قالت : " سحر رسول الله - صلى الله عليه وسلم- رجل من بني زريق يقال له لبيد بن الأعصم ، حتى كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يخيل إليه أنه كان يفعل الشيء وما فعله ، حتى إذا كان ذات يوم أو ذات ليلة وهو عندي ، لكنه دعا ودعا ، ثم قال : يا عائشة أشعرت أن الله أفتاني فيما استفتيته فيه ، أتاني رجلان فقعد أحدهما عند رأسي والآخر عند رجليَّ ، فقال أحدهما لصاحبه : ما وجع الرجل ؟ فقال : مطبوب ، قال : من طبه ؟ قال : لبيد بن الأعصم ، قال : في أي شيء ؟ قال : في مشط ومشاطة ، وجف طلع نخلة ذكر ، قال : وأين هو ؟ قال : في بئر ذروان ، فأتاها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في ناس من أصحابه ، فجاء فقال : يا عائشة كأن ماءها نقاعة الحناء ، أو كأن رؤوس نخلها رؤوس الشياطين ، قلت : يا رسول الله ، أفلا استخرجته ؟ فقال : قد عافاني الله ، فكرهت أن أثوِّر على الناس فيه شراً ، فأمر بها فدفنت ".


    وفى المسند رقم 18467 عن عائشة: سحر النبى «صلى الله عليه وسلم» رجل من اليهود فاشتكى بذلك أياما فجاءه جبريل عليه السلام فقال إن يهوديا قد سحرك وعقد لك عقدا فى بئر كذا وكذا فأرسل إليها من يجىء بها فبعث رسول الله عليا رضى الله عنه فاستخرجها وجاء بها إلى الرسول فخللها. فقام رسول الله كأنما نشط من عقال وما ذكر ذلك اليهودي بعدها.


    الشبه التي أثيرت حول الحديث:


    وما أثير حول هذا الحديث من شبه ليست جديدة في الحقيقة ، وإنما هي شبه قديمة أثارها أهل الزيغ والابتداع من قديم الزمان ، ثم جاء بعض المعاصرين فتلقفوا هذه الآراء ، ورددوها تحت مسمى تحكيم العقل ، وطرح كل ما يتعارض مع مسلماته وثوابته ، أنه لو جاز على النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ أن يتخيل أنه يفعل الشيء وما فعله ، لجاز عليه أن يظن أنه بلَّغ شيئـًا وهو لم يبلِّغه ، أو أن شيئـًا ينزل عليه ولم ينزل عليه ..

    الرد على الشبهة :


    اولا : ان الله سبحانه وتعالى يبتلي رسله عليهم الصلاة والسلام بأنواع البلاء ، فيزداد بذلك أجرهم ، ويعظم ثوابهم ، فقد ابتلى رسله بتكذيب أقوامهم لهم ، ووصل ايذاؤهم إليهم ، وابتلى بعض الرسل بالمرض ، ومن الابتلاء الذي أوذي به الرسول صلى الله عليه وسلم ما أصابه من السحر .
    ومن المعلوم أن الرسول صلى الله عليه وسلم بشر ، فيجوز أن يصيبه ما يصيب البشر من الأوجاع والأمراض وتعدي الخلق عليه وظلمهم إياه كسائر البشر إلي أمثال ذلك مما يتعلق ببعض أمور الدنيا التي لم يبعث لأجلها ، ولا كانت الرسالة من أجلها فإنه عليه الصلاة والسلام لم يعصم من هذه الامور ، وقد كان عليه الصلاة والسلام يصيبه ما يصيب الرسل من أنواع البلاء وغير ذلك ، فغير بعيد أن يصاب بمرض أو اعتداء أحد عليه بسحر ونحوه يخيل إليه بسببه في أمور الدنيا ما لا حقيقة له ، كأن يخيل إليه أنه وطىء زوجاته وهو لم يطأهن ، و حدث انه جاء للرسول صلى الله عليه وسلم احد الصحابه يعوده قائلاً له :
    (( إنك توعك يا رسول الله فقال : إني أوعك كما يوعك الرجلان منكم ))
    إلا ان الإصابة أو المرض أو السحر لا يتجاوز ذلك إلي تلقي الوحي عن الله سبحانه وتعالى ولا إلي البلاغ عن ربه إلي الناس لقيام الأدلة من الكتاب والسنة وإجماع سلف الامة على عصمته صلى الله عليه وسلم في تلقي الوحي وإبلاغه وسائر ما يتعلق بشؤون الدين .والذي وقع للرسول صلى الله عليه وسلم من السحر هو نوع من المرض الذي يتعلق بالصفات والعوارض البشرية والذي لا علاقة له بالوحي وبالرسالة التي كلف بإبلاغها ، فالانبياء صلوات الله وسلامه عليهم يعتريهم من ذلك ما يعتري البشر كما قال الله سبحانه وتعالى : ((قَالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ إِنْ نَحْنُ إِلَّا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ يَمُنُّ عَلَىٰ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ (11) ) سورة إبراهيم :11


    ثانياً : أما دعواهم أن السحر من عمل الشيطان والشيطان لا سلطان له على عباد الله لأن الله يقول : (( إن عبادي ليس لك عليهم سلطان )) سورة الحجر : 42 فنقول: إن المراد من قوله سبحانه وتعالى : (( إن عبادي ليس لك عليهم سلطان )) أي في الاغواء والإضلال فالسلطان المثبت للشيطان هو سلطان إضلاله لهم بتزينه للشر والباطل وإفساد إيمانهم ، فهذه الآية كقوله سبحانه وتعالى حكاية عن الشيطان في مخاطبته رب العزة : (( لأغونهم أجمعين إلا عبادك منهم المخلصين )) ولا ريب ان الحالة التي تعرض لها الرسول صلى الله عليه وسلم لا تنطبق عليها هذه الآية الكريمة .ولا شك أن اصابة الشيطان للعبد الصالح في بدنه لا ينفيه القرآن ، وقد جاء في القرآن ما يدل على إمكان وقوعها ، ومن ذلك قول أيوب عليه السلام في دعائه ربه : (( أني مسني الشيطان بنصب وعذاب )) سورة ص : 41 وموسى عليه السلام من أولي العزم من الرسل ، وقد خيل إليه عندما ألقى السحرة عصيهم أنه تسعى ((فأوجس في نفسه خيفة موسى ))
    سورة طه : 67
    فهذا التخيل الذي وقع لموسى يطابق التخيل الذي وقع للرسول صلى الله عليه وسلم ، إلا ان تأثير السحر كما قررنا لا يمكن أن يصل إلي حد الاخلال في تلقي الوحي والعمل به وتبليغه للناس ، لأن النصوص قد دلت على عصمة الرسل في ذلك .


    ثالثاً : نريد أن نسأل النصارى سؤالاً ؟
    إذا كنتم تعتقدون ان ما اصاب النبي محمداً على ايدي اليهود من السحر والذي قررنا انه لم يكن له تأثير في دينه وعبادته ، ولا في رسالته التي كلف بإبلاغها، إذا كنتم تعتقدون ان ما اصابه هو قدح و طعن في نبوته فهل يعني ذلك أنكم اسقطتم أنبياء كتابكم المقدس الذي نص على انهم عصاة زناة كفار ؟!
    ألم يرد في كتابكم المقدس أن نبي الله سليمان كفر وعبد الاوثان وهو نبي من انبياء الله [ سفر الملوك الاول ]
    فهل اسقتطم نبوءة سليمان وهل ما اقدم عليه النبي سليمان من السجود للأوثان والكفر بالله هو أمر موجب للطعن في نبوته ومسقطاً لها ؟!
    وإذا كان ما قام به النبي سليمان من السجود للأوثان والكفر بالله هو أمر لا يوجب الطعن في نبوته و لا يسقط نبوته عندكم ، فكيف تعتبرون ما أصاب النبي محمد صلى الله عليه وسلم من السحر الذي لم يكن له تأثير في دينه وعبادته ولا في رسالته التي كلف بابلاغها هو أمر موجبا للطعن في نبوته ؟
    ثم أخبرونا عن ذلك الشيطان الذي تسلط على المسيح طوال 40 يوماً كما جاء في [إنجيل متى ابتداءً من الاصحاح الرابع] ، ألم يذكر الانجيل أن إبليس كان يقود المسيح إلي حيث شاء فينقاد له . فتارة يقوده إلي المدينة المقدسة و يوقفه على جناح الهيكل وتارة يأخذه إلي جبل عال جداً . . . الخ اجيبووونااا يا عقلاء !
    *قصة سحر النبي عليه الصلاة والسلام فيها الكثير من الأدلة على نبوته عليه الصلاة والسلام طبقاً للآتي:
    1- كيف عرف النبي عليه الصلاة والسلام أن الذي سحره هو لبيد بن الأعصم وأن السحر موجود في مكان كذا وكذا لو لم يكن نبياً ؟, فالنبي عليه الصلاة والسلام هو الذي أرسل أصحابه ليستخرجوا السحر من المكان الذي وضع فيه( وقصة إخبار الملائكة لمحمد عليه الصلاة والسلام بموضع ومكان السحر لم يذكرها هؤلاء الضالون فهم انتقائيون في اختيار موادهم ). 2- لقد فك الرسول عليه الصلاة والسلام السحر بقراءة المعوذتين وهذا دليل على أن المعوذتين كلام الله عز وجل وأن محمداً نبي موحىً إليه.(*)
    3- هذه القصة دليل على كذب المستشرقين عندما قالوا إن السنة النبوية قد وضعها أصحاب النبي ليثبتوا أنه نبي وأنه كامل في كل صفاته فلو كان كلامهم صحيحاً لكان هذا الحديث أول شيء يحذفه الصحابة من السنة لأنه ينقص من قدر النبي صلى الله عليه وسلم على حد زعمهم طبعاً فقد أثبتنا الآن أن هذا الحديث يدل على نبوة محمد صلى الله عليه وسلم .
    {والذين يؤذون رسول الله لهم عذاب أليم}قال الله تعال:
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    (*)الد ليل ؛كان رجل [ من اليهود ] يدخل على النبي ، [ وكان يأمنه ] ، فعقد له عقدا ، فوضعه في بئر رجل من الأنصار ، [ فاشتكى لذلك أياما ، و في حديث عائشة : ستة أشهر ) ] ، فأتاه ملكان يعودانه ، فقعد أحدهما عند رأسه ، و الآخر عند رجليه ، فقال أحدهما : أتدري ما وجعه ؟ قال : فلا ن الذي [ كان ] يدخل عليه عقد له عقدا ، فألقاه في بئر فلان الأنصاري ، فلو أرسل [ إليه ] رجلا ، و أخذ [ منه ] العقد لوجد الماء قد صفر [ فأتاه جبريل فنزل عليه بــ المعوذتين ) ، و قال : إن رجلا من اليهود سحرك ، و السحر في بئر فلان ، قال : ] فبعث رجلا و في طريق أخرى : فبعث عليا ) [ فوجد الماء قد اصفر ] فأخذ العقد [ فجاء بها ] ، [ فأمره أن يحل العقد و يقرأ آية ] ، فحلها ، [ فجعل يقرأ و يحل ] ، [ فجعل كلما حل عقدة وجد لذلك خفة ] فبرأ ، و في الطريق الأخرى : فقام رسول الله كأنما نشط من عقال ) ، و كان الرجل بعد ذلك يدخل على النبي فلم نشط من عقال ) ، و كان الرجل بعد ذلك يدخل على النبي فلم يذكر له شيئا منه ، و لم يعاتبه [ قط حتى مات ] الراوي: زيد بن أرقم - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم2761
    avatar
    al-fajr
    الإدارة
    الإدارة

    الـديــانــة : الإســـلام ذكر عدد الرسائل : 96
    العمر : 31
    الـــــبــــــلــــــــــــــــــد : أرض الإسلام
    نقاط : 92199
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 18/07/2009

    مميز رد: شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    مُساهمة من طرف al-fajr في 8th نوفمبر 2009, 1:58 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    نقدم لكم تسجيل لمحاضرة الأخ أبو حفص حول شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم

    تمت المحاضرة في غرفتكم حوارنا مع النصارى على برنامج الإنسبيك
    إسم الغرفة بالإنجليزية : oJJI our dialogue with the christians oJJI

    إضغط هنا للتحميل
    avatar
    jesus_abdallah
    عضو برونزي
    عضو برونزي

    الـديــانــة : الإســـلام ذكر عدد الرسائل : 611
    العمر : 33
    الـــــبــــــلــــــــــــــــــد : كوكب زحل
    الحالة الإجتماعية : مش مرتبط و لا عاوز ارتبط
    ماهي إهتماماتك : دينية و علمية و رياضية و فكاهية
    نقاط : 92994
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 16/07/2009

    مميز رد: شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    مُساهمة من طرف jesus_abdallah في 12th نوفمبر 2009, 1:33 pm

    جزاك الله خيرا يا أخ أبو حفص و الي الأمام باذن الله دائما
    أحب أن أنوه الي أن موضوع (السحر) موجود علي الرابط التالي لمن يحب الاطلاع
    http://jesusisnotallah.bbfr.net/montada-f37/topic-t1907.htm
    avatar
    أبو حفص
    مشرف
    مشرف

    الـديــانــة : الإســـلام ذكر عدد الرسائل : 9
    العمر : 29
    الـــــبــــــلــــــــــــــــــد : مصر
    الحالة الإجتماعية : اعزب
    ماهي إهتماماتك : ان أكون سبب في تحرير المسجد الاقصى
    نقاط : 88783
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009

    مميز رد: شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    مُساهمة من طرف أبو حفص في 13th نوفمبر 2009, 1:38 am

    جزاك مثله أخي الحبيب
    اللهم أرنا الحق حق وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه
    avatar
    asd10
    الإدارة
    الإدارة

    الـديــانــة : الإســـلام ذكر عدد الرسائل : 118
    العمر : 40
    نقاط : 102016
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 22/08/2008

    مميز رد: شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    مُساهمة من طرف asd10 في 15th نوفمبر 2009, 9:11 pm

    الحمد لله الباقى الحق المبين والصلاة والسلام على رسوله الامين وعلى اله وصحبه أجمعين

    جزاك الله خيرا أخونا أبو حفص وجعل الله هذا العمل فى ميزان حسناتك ان شاء الله وهداك الى الحق المبين

    فأسأل الله تعالى أن يهدي بك قلوب ضلت عن طريق رب العالمين

    والحمد لله الرب العالمين
    avatar
    أبو حفص
    مشرف
    مشرف

    الـديــانــة : الإســـلام ذكر عدد الرسائل : 9
    العمر : 29
    الـــــبــــــلــــــــــــــــــد : مصر
    الحالة الإجتماعية : اعزب
    ماهي إهتماماتك : ان أكون سبب في تحرير المسجد الاقصى
    نقاط : 88783
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009

    مميز رد: شبهة سحر النبي صلى الله عليه وسلم والرد عليها

    مُساهمة من طرف أبو حفص في 15th نوفمبر 2009, 10:15 pm

    asd10 كتب:
    الحمد لله الباقى الحق المبين والصلاة والسلام على رسوله الامين وعلى اله وصحبه أجمعين

    جزاك الله خيرا أخونا أبو حفص وجعل الله هذا العمل فى ميزان حسناتك ان شاء الله وهداك الى الحق المبين

    فأسأل الله تعالى أن يهدي بك قلوب ضلت عن طريق رب العالمين

    والحمد لله الرب العالمين

    اللهم آمين يارب العالمين
    وجزاك مثله اخي الحبيب

      الوقت/التاريخ الآن هو 12th ديسمبر 2017, 2:06 am